20 أيلول سبتمبر 2015 / 21:20 / منذ عامين

رسالة منسوبة لزعيم بوكو حرام تهاجم الجيش النيجيري

أبوجا (رويترز) - اتهمت رسالة صوتية منسوبة لزعيم جماعة بوكو حرام أبو بكر شيكاو الجيش النيجيري بالكذب لإعلانه أن قواته استعادت منطقة من الجماعة الاسلامية المتشددة.

كان الجيش النيجيري قال يوم الجمعة إنه استعاد عدة قرى وأنقذ 90 شخصا في هجوم ضمن عملية متواصلة لطرد الجماعة من أراضي نيجيريا.

لكن التسجيل المنسوب لشيكاو والذي نشر على الانترنت قال ”إنهم يكذبون بشأننا ويقولون إنهم استعادوا أراضينا وأخذوا اسلحة وطردونا.“

وأضاف ”إنهم هم الذين طُردوا. كلهم كذابون.“

ولم يتسن لرويترز التحقق من صدقية الرسالة الصوتية. وقال موقع سايت الذي يتابع مواقع الجماعات المتشددة إن الرسالة الصوتية التي جاءت بلغة الهاوسا أذاعها شيكاو يوم السبت.

وتقاتل بوكو حرام منذ ست سنوات لاقامة دولة تطبق فيها رؤيتها للشريعة الإسلامية. وفي بداية عام 2015 سيطرت الجماعة على مساحات واسعة من الأراضي في ثلاث ولايات بشمال شرق نيجيريا.

وقال جيش نيجيريا إنه تمكن بمساعدة قوات من تشاد والنيجر والكاميرون من طرد بوكو حرام من معظم هذه الأراضي في وقت سابق من العام الحالي.

وطبقا لحسابات ترصدها رويترز قتل مسلحون يُعتقد انهم من جماعة بوكو حرام نحو 800 شخص في نيجيريا كبرى الدول الافريقية من حيث عدد السكان في حملة تفجيرات قنابل وإطلاق نار منذ تولي الرئيس محمد بخاري منصبه في 29 مايو أيار.

ويبدو أن شيكاو وجه إشارات في الرسالة الصوتية إلى لقاءات بخاري بالرئيسين الأمريكي باراك أوباما والفرنسي فرانسوا أولوند.

وقال شيكاو ”بخاري.. إنك لم تنته بعد من إنفاق أموال أوباما. العمل الذي تقوم به مستخدما هذه الأموال لم ينته بعد لأنني ما زلت هنا على قيد الحياة. عملك مع فرانسوا أولوند لم يُنجز بعد لأنني ما زلت حيا.“

اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below