21 أيلول سبتمبر 2015 / 19:49 / بعد عامين

محكمة عسكرية باكستانية تحكم بإعدام 9 رجال لإدانتهم بتهم الإرهاب

إسلام آباد (رويترز) - قال الجيش الباكستاني يوم الاثنين إن محكمة عسكرية سرية في باكستان حكمت على تسعة رجال بالإعدام وعلى رجل بالسجن مدى الحياة بعد إدانتهم بالتورط في قضايا إرهاب مختلفة.

وحصلت المحاكم العسكرية على تفويض في يناير كانون الثاني لمحاكمة المشتبه بأنهم متشددون بعد أن قتل مسلحو حركة طالبان 134 طفلا في مدرسة يديرها الجيش في ديسمبر كانون الأول.

وكانت محكمة عسكرية سرية قضت الشهر الماضي بإعدام ستة رجال بعد إدانتهم بالتورط في المذبحة التي وقعت في مدرسة في بيشاور.

وقال الجيش في بيان ”يؤكد رئيس الأركان حكم الإعدام على تسعة من عتاة الإرهابيين المتورطين في قتل المدنيين وموظفي مؤسسات إنفاذ القانون.“

وقد أدين العشرة في قضايا مختلفة منها هجمات متنوعة على قوافل للجيش في إقليم خيبر باختونخوا في شمال غرب البلاد وهجوم طائفي في إقليم بلوخستان المضطرب قتل فيه 27 شخصا وهجوم على قافله عسكرية قرب الحدود مع أفغانستان قتل فيه جنرال عامل بالجيش.

وقال البيان إن كل المشتبه بهم العشرة أقروا بالجرائم المنسوية إليهم أمام المحكمة وان أحدهم حكم عليه بالسجن مدى الحياة.

وكانت وزارة القانون قالت إن المحاكم العسكرية نظرت مئات القضايا منذ يناير كانون الثاني. لكن لم يتكشف إلا القليل من المعلومات عن هوية المتهمين أو التهم الموجهة إليهم أو الأدلة التي تدينهم.

وبعد النظر في طعن قانوني قضت المحكمة العليا في أغسطس آب ان المحاكم العسكرية المغلقة جائزة ولها أن تحكم بالإعدام على المدنيين المدانين وهو حكم يقول منتقدون إنه قوى قبضة الجيش على حساب السلطات المدنية.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below