4 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 16:06 / بعد عامين

أطباء بلا حدود تطلب تحقيقا مستقلا في ضربة جوية على مستشفى في افغانستان

نيودلهي (رويترز) - طلبت منظمة أطباء بلا حدود يوم الأحد أن تجري هيئة دولية مستقلة تحقيقا في ضربة جوية أصابت مستشفى في أفغانستان مما أدى إلى مقتل 22 شخصا.

وقال مسؤول إن المنظمة لا تستطيع الاعتماد على تحقيق يجريه الجيش الأمريكي في تدمير المستشفى خلال قتال بمدينة قندوز في شمال البلاد.

وقال كريستوفر ستوكس مدير عام المنظمة في بيان ”مع التسليم الواضح بأن جريمة حرب ارتكبت تطلب أطباء بلا حدود أن تجري هيئة دولية مستقلة تحقيقا شاملا وشفافا في الحادث.“

وأضاف في البيان ”الاعتماد على تحقيق داخلي يجريه أحد أطراف الصراع وحسب لن يكون كافيا على الإطلاق.“

ولم تحدد أطباء بلا حدود الهيئة الدولية التي ستكون مقبولة بالنسبة لها وذكرت أن عدد القتلى ارتفع من 19 إلى 22 من العاملين والمرضى.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below