5 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 12:12 / بعد عامين

إصابة العشرات في أعمال عنف في غينيا قبل انتخابات الرئاسة

رئيس غينيا ألفا كوندي يتحدث أمام الجمعية للأمم المتحدة في نيويورك - صورة من أرشيف رويترز

كوناكري (رويترز) - قالت السلطات المحلية يوم الاثنين إن عشرات الأشخاص أصيبوا خلال مواجهات وقعت بين جماعات سياسية متنافسة قبل الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 11 أكتوبر تشرين الأول.

ووقعت اشتباكات بين أنصار أحزاب مختلفة يومي الجمعة والسبت في مدينة نزيريكوري في منطقة فورست خلال زيارة الرئيس ألفا كوندي. ويقول سكان إن الهدوء عاد بعد سلسلة من الاعتقالات وفرض حظر التجول.

وقال أبو بكر مبوب كامارا حاكم نزيريكوري للصحفيين "الموقف خطير جدا جدا. لدينا 29 شخصا مصابين بالرصاص."

وذكر التحالف من أجل العمل الطبي الدولي وهو جمعية خيرية على حسابه على تويتر يوم الاثنين أن نحو 80 شخصا دخلوا مستشفاه المحلي. وأضاف أنهم كانوا يعانون من مجموعة من الاصابات سواء بالرصاص أو الضرب بالحجارة أو الهراوات.

وقالت صحف محلية أن شخصا توفي متأثرا بجراحه لكن لم يتسن التحقق من ذلك من مصدر مستقل.

ويتنافس كوندي في الانتخابات مع سيلو دالين ديالو من اتحاد القوى الديمقراطية.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below