7 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 07:39 / بعد عامين

مودي يضغط على الجيش للقبول بطائرة هندية الصنع

الطائرة تيجاس القتالية الخفيفة في بنجالور يوم 19 فبراير شباط 2015. تصوير: أبهيشك إن. سينابا - رويترز

نيودلهي (رويترز) - قال مسؤولون إن حكومة الهند رفضت طلب الجيش لشراء طائرات رافال إضافية من شركة داسو الفرنسية للطيران لسد ثغرات حيوية وحثته على القبول بطائرة مقاتلة هندية الصنع استغرق انتاجها 32 عاما.

ويمثل قرار رئيس الوزراء ناريندرا مودي الذي يتماشى مع سياساته لتشجيع الصناعة المحلية ضربة ليس فقط لشركة الطيران الفرنسية لكن لشركات أخرى تتطلع للتعامل مع سوق الطيران الحربي في الهند وقيمته مليارات الدولارات.

ويأتي الضغط لقبول الطائرة تيجاس القتالية الخفيفة (إل.سي.ايه) في وقت وصل فيه سلاح الطيران الهندي إلى أضعف قوته في تنفيذ العمليات منذ حرب عام 1962 ضد الصين الأمر الذي أثار قلق الدوائر العسكرية. ومنذ تولي مودي السلطة العام الماضي قالت إدارته مرارا إن هدفها الأسمى هو القضاء على إدمان الجيش للأسلحة الأجنبية الأمر الذي جعلها أكبر مستورد في العالم لتلك الأسلحة.

وتريد القوات الجوية من الحكومة أن توافق على شراء 44 طائرة رافال إضافية متوسطة الحجم متعددة المهام إلى جانب 36 طائرة كان قد أعلن عن شرائها خلال زيارة مودي لفرنسا هذا العام لتلبية احتياجات الجيش الملحة.

ووافقت الحكومة الهندية عام 1983 على الطائرة تيجاس التي تصنعها منظمة الابحاث والتنمية الدفاعية في الهند وكان من المفترض ان تصبح العمود الفقري لسلاح الجو الهندي عام 1994.

لكنها عانت من تأخير استمر سنوات مع سعي العلماء الى تصنيعها من الصفر بما في ذلك المحرك.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below