11 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 12:10 / منذ عامين

مصدران: المؤشرات الأولى توحي بمسؤولية "الدولة الإسلامية" عن انفجاري أنقرة

رسم توضيحي من رويترز عن انفجاري أنقرة

(رويترز) - أبلغ مصدران أمنيان تركيان رويترز يوم الأحد أن المؤشرات الأولية توحي بمسؤولية تنظيم الدولة الإسلامية عن انفجاري العاصمة التركية أنقرة وأشارا إلى أن التحقيقات تركز على دور التنظيم المتشدد.

وقال أحد المصدرين أن تفجيري يوم السبت -الذي قال حزب معارض موال للأكراد أنهما تسببا في مقتل 128 شخصا- يحملان أوجه تشابه مع تفجير انتحاري وقع في يوليو تموز في مدينة سروج على مقربة من الحدود السورية كان ألقي باللوم فيه على الدولة الإسلامية.

وقال المصدر طالبا عدم نشر اسمه إن ”الهجوم اتبع نفس اسلوب (تفجير) سروج وجميع المؤشرات تدل على انه نسخة من ذلك الهجوم... المؤشرات تشير إلى داعش (تنظيم الدولة الإسلامية).“

وقال المصدر الثاني لرويترز ”توحي جميع المؤشرات إلى أن الهجوم نفذته داعش. نحن نركز بشكل تام على تنظيم الدولة الإسلامية (في التحقيقات).“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below