13 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 00:15 / بعد عامين

انهيار أحدث محاولة لانهاء الأزمة السياسية في غينيا بيساو

صورة من أرشف رويترز لخوسيه ماريو فاز رئيس جمهورية غينيا بيساو.

بيساو (رويترز) - قال رئيس وزراء غينيا بيساو ان المحادثات مع رئيس البلاد الرامية لتشكيل حكومة جديدة وإنهاء مأزق سياسي مضى عليه شهران إنهارت يوم الاثنين.

وكان نزاع بين الرئيس خوسيه ماريو فاز ومنافسه دومينجوس بيريرا قد أدى إلى عزل بيريرا من منصب رئيس الوزراء مع حكومته في 12 أغسطس آب.

وعين رئيسان للوزراء منذ ذلك الحين. وشكل الأول مجلس وزراء لكن المحكمة العليا رفضت حكومته لأسباب قانونية في سبتمبر أيلول. ورفض فاز مجلس الوزراء الثاني.

ويخشى مراقبون كثيرون أن تؤدي الفوضى إلى وقف إصلاح الجيش -المسؤول عن عدد من الانقلابات منذ أواخر عقد التسعينات- واحياء تجارة المخدرات في بلد أصبح نقطة عبور رئيسية للكوكايين بعد الانقلاب السابق في 2012 .

وأبلغ رئيس الوزراء كارلوس كوريا الصحفيين بينما كان يغادر اجتماعا مع فاز في قصر الرئاسة ”في الوقت الحالي لن تكون هناك حكومة لأن رئيس الدولة يصر على حذف اسماء بعينها من القائمة وأنا لن أقبل هذا.“

وأرسلت المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (إيكواس) الرئيس النيجيري السابق اولوسيجون اوباسانجو في مهمة وساطة ثانية في مطلع الاسبوع لكن مصادر سياسية قالت انه لم يحقق تقدما وإضطر لقطع الزيارة.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below