13 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 06:49 / منذ عامين

تصاعد خلاف في اليابان حول قاعدة جوية أمريكية قد يقوض شعبية آبي

رئيس وزراء اليابان شينزو ابي في طوكيو يوم 7 اكتوبر تشرين الاول 2015. تصوير: يويا شينو - رويترز

طوكيو (رويترز) - تصاعد خلاف بين طوكيو ومقاطعة أوكيناوا اليابانية بشأن قاعدة جوية أمريكية مثيرة للجدل يوم الثلاثاء بعدما ألغى حاكم أوكيناوا تصريح عمل لموقع جديد في حين قالت الحكومة إنها تبحث اتخاذ إجراء قانوني للمضي قدما.

وتريد طوكيو نقل قاعدة فوتينما لمشاة البحرية الأمريكية إلى موقع آخر في الجزيرة الجنوبية ولكن الكثير من سكان أوكيناوا يشعرون بالاستياء من استضافة الجيش الأمريكي على الاطلاق.

والجانبان على خلاف منذ شهور مما أثار احتجاجات شارك فيها عشرات الآلاف في أنحاء اليابان وقد يضعف أي تصور عن لجوء حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي للعنف نسبة شعبية آبي قبل الانتخابات المقررة العام المقبل.

واتهم تاكاشي أوناجا حاكم أوكيناوا المعارض للقاعدة آبي باحتقار أوكيناوا وألغى التصريح الذي أصدره الحاكم السابق له واللازم لتشييد القاعدة الجديدة.

وردت الحكومة بالقول إنها ستتجاهل قرار أوناجا إذ أن الحاكم السابق أقر العمل مضيفة أنها تبحث اتخاذ إجراء قانوني.

وكانت الولايات المتحدة واليابان اتفقتا عام 1996 على اغلاق قاعدة فوتينما ومقرها منطقة مكتظة بالسكان مما يجعلها حسب قول الحكومة المركزية أحد ”أخطر القواعد في العالم“ ولكن خطط نقلها تعثرت جراء معارضة سكان أوكيناوا لشعورهم بالقلق من الضوضاء والتلوث والجريمة.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below