13 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 22:45 / بعد عامين

الشرطة وسكان: مقتل سبعة في حوادث اطلاق نار وهجوم بقنبلة في عاصمة بوروندي

نيروبي (رويترز) - قالت الشرطة وسكان ان سبعة اشخاص على الاقل قتلوا في حوادث اطلاق نار وهجوم بقنبلة في عاصمة بوروندي يوم الثلاثاء في حلقة جديدة من العنف في اعقاب انتخاب الرئيس بيير نكورونزيزا لفترة رئاسية ثالثة.

الرئيس البوروندي بيير نكورونزيزا بعد أدائه اليمين الدستورية في بوجومبورا يوم 20 أغسطس آب 2015. تصوير: إيفارد نجينداكومانا - رويترز

وقال سكان في حي نجاجارا -وهو معقل لمؤيدي المعارضة- ان ضابطي شرطة ومصور تلفزيوني واسرته بين القتلى.

وأكد متحدث باسم الشرطة عبر الراديو الحكومي وفاة مصور تلفزيوني وضابط شرطة وخمسة ”مجرمين“ لكنه لم يشر الى اسرة المصور. واضاف ان ضابط شرطة اخر اصيب بجروح في الهجوم بالقنبلة.

وفاز نكورونزيزا في نهاية المطاف في انتخابات مطعون فيها لكن التوترات تبقى مرتفعة في العاصمة بوجومبورا مع وقوع اشتباكات متكررة بين قوات الامن والسكان في معاقل معارضي نكورونزيزا.

وقال مفوض الامم المتحدة السامي لحقوق الانسان الامير زيد بن رعد الحسين اواخر الشهر الماضي انه حدثت ”زيادة مفاجئة مزعجة“ في عدد حوادث القتل والاعتقالات في بوروندي بعد اداء الرئيس اليمين لولايته الثالثة.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below