14 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 01:50 / منذ عامين

توقف البحث عن ضحايا في الانهيار الارضي في جواتيمالا مع وصول عدد القتلى إلى 280

سيارات دمرها انهيار أرضي في سانتا كاترينا بينولا يوم 10 أكتوبر تشرين الأول 2015. تصوير: جوشوا ديكافيلي - رويترز

جواتيمالا سيتي (رويترز) - قالت وكالة كونرد للكوارث يوم الثلاثاء إن أطقم الإنقاذ في جواتيمالا أوقفت أعمال البحث عن ضحايا في الانهيار الأرضي الهائل الذي ضرب البلاد أوائل الشهر الجاري مع وصول عدد الضحايا إلى 280 قتيلا و70 مفقودا وهو ما يخفض بشدة تقديراتها لعدد المفقودين في الكارثة.

ودفنت أطنان من التربة والصخور والأشجار عائلات بكاملها أحياء بعدما انهار سفح تل على جزء من بلدة سانتا كاترينا بينولا على مشارف جواتيمالا سيتي. وقضت طواقم البحث المحلية 12 يوما تحاول العثور على ضحايا تحت الأنقاض.

وجاء انهيار سفح التل جراء هطول أمطار غزيرة على المنطقة تسببت في ارتخاء التربة.

وفي الأيام التي تلت ذلك كانت تقديرات السلطات متباينة لعدد الأشخاص المفقودين بعد الكارثة. وبحلول يوم الجمعة ومع وصول عدد القتلى إلى 253 قالت كونرد إنه مازال هناك 374 مفقودا.

ولكن السلطات قالت إنها أجرت إحصاء جديدا باستخدام بيانات من سجل الأراضي بالبلدية وشركة الطاقة المحلية وشهادات من الجيران ومصادر أخرى.

إعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below