15 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 12:31 / بعد عامين

اعتقال مرشح المعارضة في أوغندا مع تصاعد حملة الدولة

مرشح المعارضة لانتخابات الرئاسة في اوغندا كيزا بيسيجي يتحدث مع الاعلام في كمبالا يوم 25 سبتمبر ايلول 2015. تصوير: جيمس اكينا - رويترز.

كمبالا (رويترز) - اعتقلت الشرطة الأوغندية مرشح المعارضة للرئاسة كيزا بيسيجي فيما كان يستعد للسفر لشرق البلاد لحضور تجمع انتخابي في تحرك ينظر له على أنه تصعيد للحملة ضد معارضي الرئيس المنتهية ولايته يويري موسيفيني.

وسبق أن استهدفت الشرطة بيسيجي واعتقلته وحظرت على أنصاره التجمع فيما يصفه مسؤولون بتجمعات ”غير مشروعة“.

لكن نشطاء حقوقيين ومنتقدين للحكومة يقولون إن ترهيب قادة وأنصار المعارضة ومضايقتهم يتزايد فيما تقترب الانتخابات الرئاسية المتوقعة بين فبراير شباط ومارس آذار 2016.

ويقول محللون إن خيبة الأمل تتنامى داخل حزب حركة المقاومة الوطنية الحاكم بسبب الفساد المستشري وانهيار الخدمات الأساسية وانتشار انتهاك الحقوق.

وظهر على شاشة تلفزيون محلي ضابط شرطة وهو يبلغ بيسيجي أمام منزله على مشارف العاصمة كمبالا بأنه رهن ”الاعتقال الوقائي“.

وقال الضابط لبيسيجي بينما كان يجلس في سيارته ”لدينا معلومات بأنك ستشارك في أنشطة قد تكون خطرا على ممتلكات الناس. سنقوم باعتقالك لمنع ذلك.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below