20 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 07:39 / منذ عامين

أسر كورية جنوبية تعبر حدود الشطر الشمالي للقاء ذويها

مواطنون من كوريا الجنوبية لدى وصولهم للحدود يوم الثلاثاء استعدادا للم الشمل مع ذويهم. تصوير: كيم هونج جي - رويترز

سوكتشو (كوريا الجنوبية) (رويترز) - عبر نحو 400 كوري جنوبي حدود كوريا الشمالية المشددة الحراسة يوم الثلاثاء في اطار عملية للم شمل الأسر المشتتة منذ أكثر من ستة عقود اثر الحرب الكورية التي استمرت من عام 1950 الى عام 1953.

واتفقت الكوريتان -وهما رسميا في حالة حرب- على تنظيم لقاء الأسر لأول مرة منذ فبراير شباط من العام الماضي بعد التفاوض على انهاء مواجهة عسكرية على الحدود في أغسطس آب.

وقالت أوه تشيول هوان (77 عاما) قبل ان تلتقي بشقيقها الأكبر (83 عاما) ”أشعر بلهفة وسعادة غامرة. لا أطيق الانتظار حتى أراه. سأعانقه وأسأله كيف حاله.“

ولا توجد وسيلة اتصال بين الأسر المشتتة ولا يعرف أفرادها ما اذا كان أقاربهم على الجانب الاخر من الحدود على قيد الحياة أم لا.

وفي الجولة الاولى من عمليات لم الشمل يوم الثلاثاء سيلتقي 96 كوريا شماليا وأسرهم مع نحو 390 من أقاربهم الذين يعيشون في كوريا الجنوبية. وفي الجولة الثانية سيتم لم شمل نحو 190 من كوريا الشمالية وأسرهم مع 90 من كوريا الجنوبية.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below