23 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 08:44 / منذ عامين

شرطة باريس تنهي خلافا وتبدأ في اجلاء مهاجرين من مدرسة

باريس (رويترز) - بدأت الشرطة في العاصمة الفرنسية باريس في وقت مبكر يوم الجمعة نقل مئات من اللاجئين والمهاجرين خارج مدرسة ثانوية غير مستخدمة لتنهي بذلك مواجهة استمرت أربعة أشهر بشأن استغلال المبنى.

أفراد من الشرطة الفرنسية في فناء مدرسة ليسيه جان كوار بباريس يوم الجمعة. تصوير: فيليب ووجازيه - رويترز

وفرضت الشرطة طوقا حول المنطقة قبل الفجر فيما تجمع لاجئون من أفغانستان وإريتريا وغيرها من دول المناطق المضطربة في ساحة المدرسة بهدوء في انتظار حافلات تقلهم.

ورفضت الشرطة في الموقع التعقيب على العملية أو تحديد المكان الذي سينقل إليه المهاجرون.

وانتقل مئة مهاجر إلى مبنى مدرسة ليسيه جان كوار الخاوي في شمال العاصمة في يوليو تموز لكن الأعداد سرعان ما ارتفعت لتصل إلى أكثر من 700.

وفي سبتمبر أيلول أمهلت محكمة فرنسية اللاجئين والمهاجرين شهرا لمغادرة المبنى الذي كانت سلطات المدينة تأمل في تجديده لتحويله إلى مأوى مؤقت للمهاجرين ثم الى مكتبة في نهاية المطاف.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below