24 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 07:34 / بعد عامين

فنزويلا تقاضي موقعا للسوق السوداء للعملة في أمريكا

عملات ورقية من البوليفارالفنزويلي والدولار الأمريكي على شكل قوارب في كراكاس يوم 10 يوليو 2015. تصوير: ماركو بيلو - رويترز

كاراكاس (رويترز) - أقام البنك المركزي في فنزويلا دعوى قضائية ضد موقع إلكتروني في الولايات المتحدة يتتبع السوق السوداء للعملة في فنزويلا بمزاعم عن "الإرهاب الإلكتروني".

وأثار موقع ذا دولار توداي غضب حكومة الرئيس نيكولاس مادورو بنشر سعر صرف للبوليفار الفنزويلي أمام الدولار أعلى بكثير من المستويات الثلاثة الرسمية في ظل الضوابط التي فرضتها فنزويلا على العملة لمدة 12 عاما.

وأصبح سعر الصرف هذا علامة غير رسمية في الاقتصاد الذي يعاني من أزمة فيما يستخدمه بعض الفنزوليين في المعاملات الخاصة أو للتلاعب في أسعار السلع المستوردة.

وذكرت في الدعوى القضائية أمام محكمة ديلاوير الجزئية اسماء ثلاثة فنزوليين في الولايات المتحدة باعتبارهم المسؤولين عن الموقع وهم جوستافو دياز وإيفان لوزادا وخوسيه ألتوفيه.

ولم يتسن على الفور الوصول لممثل عن الموقع بالهاتف أو البريد الإلكتروني للتعقيب.

وطلب البنك المركزي إصدار إنذار قضائي ودفع تعويضات متهما الثلاثة برفع التخضم في فنزويلا وهو الأعلى في العالم بالفعل والتربح عن طريق التجارة غير المشروعة.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below