26 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 15:36 / بعد عامين

مقتل حارسين بمنظمة لحقوق الانسان في انفجار بأفغانستان

كابول (رويترز) - قال مسؤول بالشرطة إن حارسي أمن يعملان لحساب لجنة حقوق الانسان المستقلة في أفغانستان قتلا بمدينة جلال اباد بشرق البلاد يوم الاثنين حين انفجرت قنبلة مزروعة على الطريق عند مرور سيارتهما.

وقال حضرت حسين مشرقي وال المتحدث باسم شرطة ننكرهار إن المدير الإقليمي للجنة التي تراقب أوضاع حقوق الانسان في أفغانستان كان في السيارة حين انفجرت القنبلة.

وأضاف "نجا ولكن للأسف قتل اثنان من حراسه وأصيب اثنان. لم يتضح بعد ما اذا كان هو المستهدف."

وندد نيكولاس هايسوم رئيس بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان بالهجوم وهو الأحدث ضمن موجة من العنف تزايدت هذا العام مع انتشار التمرد على الحكومة المدعومة من الغرب في كابول.

وقال في بيان "أجواء الخوف التي تسببها هذه النوعية من الهجمات تهدد الأنشطة المهمة في مجال حقوق الانسان التي تجري في مختلف أنحاء أفغانستان."

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below