28 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 08:34 / منذ عامين

روسيا تحذر من امتداد خطر الدولة الإسلامية إلى آسيا الوسطى

موسكو (رويترز) - قال ألكسندر بورتنيكوف رئيس جهاز الأمن الاتحادي في روسيا إن المتشددين الذين بايعوا تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان يشكلون خطرا متزايدا على آسيا الوسطى.

ألكسندر بورتنيكوف رئيس جهاز الأمن الاتحادي في روسيا في صورة من ارشيف رويترز

جاء ذلك في تصريحات نقلتها وكالة الإعلام الروسية يوم الأربعاء.

ويعتبر مسؤولو الكرملين الجمهوريات السوفيتية سابقا في آسيا الوسطى خط دفاع أول يمنع المتشددين الإسلاميين من الوصول إلى روسيا ويقولون إنهم يخشون ألا تستطيع القوات الأمنية الضعيفة في هذه المنطقة الصمود بدون مساعدة.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن بورتنيكوف قوله ”تصاعد التوتر في أفغانستان مبعث قلق بالغ. والعديد من الجماعات المتشددة التي هي جزء من حركة طالبان تتركز على الحدود الشمالية لذلك البلد.“

واضاف قوله ”بعضها يرفع راية الدولة الإسلامية وهو ما أفضى إلى زيادة حادة في خطر تسلل إرهابيين إلى آسيا الوسطى.“

ويتذرع الكرملين بخطر الدولة الإسلامية سببا لتدخله العسكري في سوريا لكن حكومات غربية اتهمت روسيا بالتدخل لمساندة حليفها الرئيس السوري بشار الأسد.

ويتزامن ازدياد اهتمام روسيا بآسيا الوسطى -وهي منطقة كانت منذ قرون مجالا للصراعات الجيوسياسية بين القوى الكبرى- مع تجدد اهتمام الولايات المتحدة بالمنطقة.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان إن وزير الخارجية جون كيري سيبدأ أواخر الأسبوع الحالي رحلة إلى خمس جمهوريات في آسيا الوسطى.

وقال البيان إن كيري سيستخدم زياراته لقرغيزستان وأوزبكستان وقازاخستان وطاجيكستان وتركمانستان لإجراء مباحثات مع مسؤولين حكوميين ولمناقشة القضايا الإقليمية.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - تحرير احمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below