29 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 21:34 / منذ عامين

اتفاق بين البحرية الأمريكية والصينية على مواصلة الحوار لتجنب الاشتباكات

بكين/واشنطن (رويترز) - أجرى مسؤولان من البحرية الصينية والأمريكية محادثات رفيعة المستوى عبر دائرة تلفزيونية مغلقة يوم الخميس بعد إعلان الصين دخول مدمرة أمريكية مياهها الإقليمية في بحر الصين الجنوبي. وقال مسؤول أمريكي إن الجانبين اتفقا على مواصلة الحوار واتباع ميثاق ”التعامل مع المواجهات غير المقصودة في البحار“ لتجنب وقوع اشتباكات.

رسم توضيحي من رويترز عن النزاعات في بر الصين الجنوبي.

وبعد محادثات بين رئيس العمليات في البحرية الأمريكية الأميرال جون ريتشاردسون ونظيره الصيني الأميرال وو شينغ لي قال المسؤول إن الزيارات المقررة للموانيء بواسطة سفن أمريكية وصينية وزيارات أخرى مقررة لضباط بحرية أمريكيين إلى الصين لا تزال كما هي دون تغيير.

وقال المسؤول ”لا يوجد أي خطر يتهدد هذا البرنامج. لم يتم إلغاء أي شيء.“

واتفق المسؤولان أيضا على الحاجة للتمسك بالقواعد المنصوص عليها في ميثاق المواجهات غير المقصودة.

ويوم الثلاثاء الماضي أبحرت مدمرة أمريكية مزودة بصواريخ موجهة على بعد 12 ميلا بحريا من واحدة من الجزر الصناعية الصينية في بحر الصين الجنوبي.

وكان هذا أهم تحد تقوم به البحرية الأمريكية حتى الآن للحدود الاقليمية التي رسمتها الصين حول جزرها الصناعية في أحد أكثر الممرات البحرية ازدحاما في العالم.

ولم يرد على الفور أي تعقيب من الصين على المحادثات التي قال المسؤول الأمريكي إنها استمرت أكثر من ساعة.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below