30 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 17:58 / بعد عامين

إردوغان: تركيا اعتقلت انتحاريين محتملين قبل فرارهم لسوريا

اسطنبول (رويترز) - قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن قوات الأمن ألقت يوم الجمعة القبض على أشخاص كانوا يحاولون الفرار إلى سوريا ومعهم سبعة كيلوجرامات من المتفجرات ويعتقد أنهم كانوا يخططون لهجوم انتحاري.

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يتحدث يوم 17 اكتوبر تشرين الاول 2015. تصوير: يانيس كورتوجلو - رويترز.

وتحدث إردوغان في خضم توتر أمني وسياسي كبير في تركيا قبل يومين من انتخابات برلمانية وقال أيضا في مقابلة على الهواء مع محطة خبر التلفزيونية إن القوات التركية قتلت ألفي متشدد في عمليات أمنية خلال الفترة الأخيرة.

وقال الرئيس التركي مشيرا لمعلومات من وزير الداخلية ”ضبطت (قوات الأمن) مجموعة كانت تستعد لهجوم إرهابي جديد (في تركيا).“

ولا تزال تركيا تتعافى من آثار هجوم انتحاري مزدوج في العاصمة أنقرة في العاشر من أكتوبر تشرين الأول الجاري حيث قتل ما يزيد على مئة شخص.

وأشار الادعاء هذا الأسبوع لوجود دليل قوي على أن خلية للدولة الإسلامية في مدينة غازي عنتاب بجنوب شرق تركيا تقف وراء الهجوم ووراء تفجيرات أخرى.

وقال إن الخلية أرادت أن تعتقد الجماهير بأن الحكومة التركية مسؤولة عن هجوم أنقرة الذي استهدف بالأساس نشطاء أكرادا ومن ثم منح غطاء شرعي لهجمات يشنها ضد قوات الأمن حزب العمال الكردستاني.

وقال إردوغان أيضا في مقابلة يوم الجمعة إن تركيا ستواصل عملياتها العسكرية ضد المتشددين بعدما قتلت منهم في الداخل والخارج ألفين خلال عملياتها في الفترة الأخيرة.

وتشن تركيا هجمات ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وضد مواقع للمقاتلين الأكراد داخل الأراضي التركية وفي شمال العراق.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below