2 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 08:04 / منذ عامين

أمريكا تكمل اختبارا معقدا لنظام دفاع صاروخي متعدد المستويات

واشنطن (رويترز) - أشاد الجيش الأمريكي بنجاح اختبار معقد تكلفته 230 مليون دولار لنظام دفاع أمريكي مضاد للصواريخ قال إنه يظهر القدرة ذاتها لنظامي أيجيس وثاد على التعرف على الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز على الفور وتدميرها.

وأجرت وكالة الدفاع الصاروخي الأمريكية والقيادة الأمريكية في أوروبا والقيادة الأمريكية في المحيط الهادي ووكالة الاختبارات العملية لأنظمة الدفاع المضادة للصواريخ الباليستية وقيادة وحدات التشغيل المشتركة لأنظمة الدفاع الصاروخية المتكاملة الاختبار قرب جزيرة ويك في غرب المحيط الهادي نحو الساعة 0450 بتوقيت جرينتش.

وقالت وكالة الدفاع الصاروخي في بيان صدر في وقت متأخر يوم الأحد ”كان هذا اختبار تشغيل في غاية التعقيد لنظام (بي.إم.دي.إس) تطلب تضافر كل العناصر في نظام دفاعي متكامل متعدد المستويات مصمم لرصد أخطار الصواريخ الباليستية وتعقبها والتمييز بينها والاشتباك معها والتصدي لها.“

وقال ريكي إليسون مؤسس تحالف الدفاع الصاروخي وهو منظمة غير ربحية تروج لبرامج الدفاع الصاروخي إن هذه هي المرة الأولى التي يثبت فيها الجيش الأمريكي فعالية الدفاع متعدد المستويات.

وقال ”إنه نجاح كبير“ مضيفا أن الاختبار سيزيد الثقة في الخطط الأمريكية لنشر درع ثاد المضادة للصواريخ في أوروبا وقد يساعد في دعم توجه لإرسال نظام ثاد إلى كوريا الجنوبية.

وكثيرا ما يقول منتقدون إن اختبارات أنظمة الدفاع المضادة للصواريخ بسيطة أكثر مما ينبغي ولا تحاكي المخاطر المحتملة في الواقع.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below