5 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 14:01 / منذ عامين

المجلس العسكري في تايلاند يطلق حملة أمنية على الجريمة المنظمة

بانكوك (رويترز) - بدأ المجلس العسكري الحاكم في تايلاند يوم الخميس حملة أمنية على الجريمة المنظمة في إطار جهوده لتطهير البلاد وتحسين صورة الحكومة العسكرية وهي تبذل جهودا حثيثة لانعاش اقتصادها الراكد.

رئيس وزراء تايلاند برايوت تشان أوتشا - صورة من أرشيف رويترز.

وأطلق رئيس وزراء تايلاند برايوت تشان أوتشا حملة ”تنظيف تايلاند“ بعد وقت قصير من انقلاب تسلم عبره السلطة من الحكومة المنتخبة عام 2014 وتعهد بالقضاء على الرذيلة والفساد في الحكومة والمجتع بشكل عام.

وقال برايوت انه في هذه المرة يستهدف زعماء شبكات الجريمة المعروفين بأنهم ”شخصيات نافذة.“

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الكولونيل كونجتشيب تانتراوانيت ”نريد أن تكون الناس قادرة على ان تعيش حياتها بشكل طبيعي بعيدا عن العنف والمحرضين عليه ومن ضمنهم من يستخدمون السلاح.“

وأضاف ”سنلجأ إلى القوانين التي تستهدف الشخصيات النافذة ونطلب من الشعب التعاون لتزويد (أجهزة) الدولة بالمعلومات.“

وكان برايوت قد أعلن عن رغبته القضاء على المافيا في البلاد في غضون ستة أشهر. وأكّدت حكومته الحاجة إلى قمع الجريمة ومنع الأسلحة وفتح تحقيقات بشأن عدد من أماكن السهر السيئة السمعة في تايلاند.

وتعهد الكثير من الحكومات المدنية والعسكرية بالتعامل مع الجريمة والآفات المجتمعية على مر السنين لكن نجاحها كان محدودا.

وينسج زعماء شبكات الجريمة المنظمة علاقات في الظل مع السياسيين حتى أن أبناء بعضهم دخلوا عالم السياسة.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below