7 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 14:16 / بعد عامين

رئيس بلدية: من المؤكد ارتفاع عدد القتلى نتيجة انهيار سدين في البرازيل

منطقة ببينيو رودريجيز تغطيها الأوحال عقب انهيار السد في ماريانا بالبرازيل يوم الجمعة. تصوير. ريكاردو مورياس - رويترز

ماريانا (البرازيل) (رويترز) - قال رئيس بلدية مدينة ماريانا البرازيلية للصحفيين يوم السبت إن ما يصل إلى عشرة أشخاص لا يزالون مفقودين في أقرب قرية لموقع سدين منهارين في مجمع للتنقيب والتعدين وذلك بالإضافة إلى 13 عاملا فقدوا عندما انهار السدان.

وتأكدت حتى الآن وفاة شخص واحد في الحادث الذي وصفه حاكم ولاية ميناس جيرايس الغنية بالمعادن بأنه أسوأ كارثة بيئية في تاريخ الولاية.

وقال دوارتي جونيور رئيس البلدة خلال مؤتمر صحفي رسمي ”سيرتفع عدد القتلى بالتأكيد... وسيرتفع عدد المفقودين لأننا عرفنا من حديثنا إلى سكان بينتو (رودريجيز) أن هناك بعض المفقودين.“

وقال ”يتضح مما نراه أن هناك ما بين ثلاثة وستة أشخاص -عشرة على أقصى تقدير- اختفوا من بينتو.“

وانهار السدان يوم الخميس الماضي واجتاحت المياه المحملة بنفايات التعدين قرية بينيو رودريجيز وسكانها البالغ عددهم 600 نسمة.

وتضررت بلدات على بعد وصل إلى 80 كيلومترا من المياه والتدفقات الطينية عليها.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below