الصين: الأمر يرجع للفلبين لرأب الصدع في قضية بحر الصين الجنوبي

Wed Nov 11, 2015 10:12am GMT
 

بكين (رويترز) - قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي إن لجوء الفلبين الى هيئة تحكيم بشأن مزاعم السيادة المتناحرة في بحر الصين الجنوبي وتر العلاقات بين البلدين وإنه على مانيلا أن تعمل على رأب الصدع.

ونشر الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الصينية تصريحات لوانغ في مانيلا قال فيها إن قضية التحكيم التي أقامتها الفلبين في لاهاي ضد الصين "عقدة تعرقل تحسن ونمو العلاقات الصينية الفلبينية."

وقال وانغ للصحفيين في العاصمة الفلبينية "لا نريد لهذه العقدة ان تزداد تعقيدا حتى تصبح نقطة مميتة. أما عن كيفية تخفيف هذه العقدة أو حلها (علينا) أن نتطلع الى الفلبين."

وتزعم بكين السيادة على معظم بحر الصين الجنوبي بينما تزعم كل من فيتنام والفلبين وتايوان وماليزيا وبروناي السيادة على أجزاء منه.

وتتمسك الصين منذ سنوات بحسم هذا الخلاف بشكل ثنائي بينها وبين كل دولة على حدة.

وفي انتكاسة قانونية لبكين قضت محكمة التحكيم في لاهاي اواخر الشهر الماضي باختصاصها في النظر في الدعوى المقامة امامها من الفلبين ضد الصين.

ورحبت الفلبين بالحكم وقالت وزارة الشؤون الخارجية إنها ستدفع بالقضية الى "خاتمتها المنطقية".

وقاطعت الصين الاجراءات القانونية وتقول ان المحكمة غير ذات اختصاص.

وقال وزير الخارجية الصيني في تصريحاته يوم الاربعاء "من أثار المشكلة عليه حلها. نأمل أن يكون اختيار الفلبين عاقلا."   يتبع

 
وزير الخارجية الفلبيني ألبرت ديل روساريو في مانيلا يوم 26 مارس اذار 2015. أرشيف رويترز