13 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 20:55 / بعد عامين

المرشح الجمهوري كارسون يقول إن الصين تقدم عتادا عسكريا في الحرب السورية

المرشح الجمهوري بن كارسون يتحدث في جامعة بن جونز بولاية كاليفورنيا الأمريكية يوم الجمعة. تصوير: كريس كين - رويترز.

واشنطن (رويترز) - تمسك المرشح الجمهوري بن كارسون يوم الجمعة بموقفه المثير للجدل عن مشاركة الصين عسكريا في الصراع السوري وقال إنها تقدم أجهزة رادار ومعدات عسكرية أخرى رغم نفي البيت الأبيض لزعمه.

وتعهد كارسون الذي يتصدر المرشحين الساعين لترشيح الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة في 2016 بالكشف عن دليل على التورط الصيني في مطلع الأسبوع المقبل لكنه لم يقدم أي تفاصيل.

وقال كارسون طبيب الأعصاب في مقابلة مع موقع ياهو نيوز على الإنترنت "إنهم يقدمون الكثير من العتاد العسكري ويقدمون أجهزة رادار وأنظمة رصد معقدة ولا أعتقد- بأمانة- أنك سترسل هذه الأشياء إلى هناك دون أن يكون لك نظام دعم لها."

وفي مناظرة جمعت مرشحي الحزب الجمهوري يوم الثلاثاء الماضي سُئل كارسون عن سوريا وعن قرار الرئيس باراك أوباما بإرسال قوات خاصة إلى هناك.

ورد قائلا "علينا أيضا أن ندرك أن هذا مكان معقد للغاية. كما تعرفون.. الصينيون هناك وكذلك الروس.. جميع أنواع الفصائل موجودون هناك."

ورفض البيت الأبيض تعليقات كارسون بشأن الصين وقال إنه لا يوجد أي دليل عليها وشكك في معلومات المرشح الجمهوري.

وقال أوباما في مقابلة مع محطة (إيه.بي.سي) التلفزيونية أذيعت يوم الجمعة "هو لا يعرف الكثير عن هذا الأمر".

وقال كارسون يوم الجمعة إن حملته ستقدم بعض الأدلة مطلع الأسبوع المقبل لدعم زعمه.

وأضاف للصحفيين في جامعة بوب جونز بولاية ساوث كارولاينا "لدي الكثير من المصادر التي حصلت منها على أشياء (أدلة). أشعر بالدهشة لأن مصادري أفضل من مصادرهم."

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below