14 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 17:59 / بعد عامين

مقتل 10 على الأقل بعد خروج قطار عن القضبان أثناء تجربته بشرق فرنسا

عمال الانقاذ في موقع حادث القطار قرب ستراسبورج بشرق فرنسا يوم السبت. تصوير. فيسنت كيسلر - رويترز

إكويرشيم (فرنسا) (رويترز) - قالت السلطات المحلية إن قطارا فائق السرعة خرج عن القضبان أثناء تجربته على خط جديد للقطارات فائقة السرعة بين باريس وستراسبورج يوم السبت قرب الحدود الألمانية مما أدى إلى مقتل عشرة أشخاص وإصابة 32 آخرين بينهم 12 في حالة خطيرة.

وقالت وزيرة البيئة الفرنسية سيجولين رويال التي وصلت إلى موقع الحادث إن خمسة أشخاص آخرين لم يعرف مصيرهم بعد. وكان جميع ركاب القطار وعددهم 49 من موظفي شركة القطارات الوطنية الفرنسية.

وقالت السلطات إن الحادث وقع بسبب السرعة الزائدة رغم أنه المبكر جدا معرفة سبب انطلاق القطار بهذه السرعة.

وأظهرت صور التقطها مصور من رويترز في مسرح الحادث القاطرة وقد سقط جزء منها في جدول مائي بينما تحطمت أجزاء من العربات وتناثرت في حقل قرب مسار القطار. وهرعت وحدات طبية وسيارات الشرطة الى موقع الحادث.

ومن المنتظر افتتاح الجزء الثاني من خط القطارات فائقة السرعة بين باريس وستراسبورج الذي شهد الحادث في أبريل نيسان 2016.

إعداد أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below