15 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 11:26 / بعد عامين

سو كي تلتقي برئيس البرلمان قبل جلسة مهمة

أونج سان سو كي زعيمة المعارضة في ميانمار في يانجون يوم 9 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: يورج سيلفا - رويترز

نايبيداو (ميانمار) (رويترز) - أجرت أونج سان سو كي زعيمة المعارضة في ميانمار محادثات مع رئيس البرلمان يوم الأحد بعد فوزها الساحق بالانتخابات مما يؤذن بعهد جديد للديمقراطية ويطيح بالكثير من العسكريين الذين يمثلون الحرس القديم.

ومن المقرر الإعلان عن الفائزين بالمقاعد المتبقية يوم الأربعاء لتعزيز الانتصار الكبير الذي يتيح لحزب الرابطة القومية من أجل الديمقراطية بزعامة سو كي تشكيل الحكومة المقبلة ويقلب الموازين السياسية بعد سنوات من ابعاده عن السلطة أثناء حكم الجيش الذي استمر بين عامي 1962 و2011.

وقال رئيس مجلس النواب شوي مان عشية الجلسة التي قد تصبح آخر جلسة للبرلمان بشكله الحالي إن سو كي طلبت المساعدة في الفترة الانتقالية.

وخسر شوي مقعده في الانتخابات التي جرت في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني وأطيح به في أغسطس آب من منصب زعيم الحزب الحاكم. وقال في رسالة على فيسبوك أرفقها بصورة له مع سو كي وهما يبتسمان ”هنأتني على قبول نتيجة الانتخابات مبكرا وواستني.“

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below