16 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 16:11 / منذ عامين

أولوند: فرنسا في حرب ضد "الجبناء" وليس "الحضارات"

الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يلقي كلمة امام البرلمان بالقرب من باريس يوم الاثنين. تصوير: فيليب ووجازر - رويترز.

باريس (رويترز) - قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الاثنين إن فرنسا في حرب ضد الجبناء وليست في صراع مع الحضارات بعد هجمات متشددين قتل فيها 129 شخصا على الأقل في باريس ومناطق محيطة بها الأسبوع الماضي.

وقال أولوند لبرلمانيين ”فرنسيا في حرب“. وأضاف ”لكننا لسنا في حرب حضارات لأن هؤلاء القتلة لا يمثلون أيا منها.“

وهذه هي المرة الأولى في أكثر من ست سنوات التي يخاطب فيها رئيس فرنسي مجلسي البرلمان مجلس الشيوخ والجمعية الوطنية الذي انعقد فيما يطلق عليه مؤتمر في فيرساي. وهذا إجراء مخصص للمراجعات الدستورية وكلمات الرئاسة المهمة.

وقال أولوند للمشرعين في القصر الملكي السابق ”ديمقرطيتنا انتصرت من قبل على الأعداء الذين كانوا أشد قوة من هؤلاء الجبناء.“

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below