17 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 10:25 / بعد عامين

اوباما ورئيس وزراء أستراليا يناقشان زيادة الضغوط على الدولة الإسلامية

مانيلا (رويترز) - قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم الثلاثاء إنه ناقش مع رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تيرنبول الحاجة لزيادة الضغوط على تنظيم الدولة الإسلامية والتسوية السلمية للنزاع على السيادة في بحر الصين الجنوبي.

رئيس الوزراء الاسترالي مالكولم تيرنبول (يسارا) يصافح رئيس امريكا باراك اوباما في مانيلا يوم الثلاثاء. تصوير: جوناثان ارنست - رويترز

وتحدث الزعيمان إلى الصحفيين بعد اجتماعهما الثنائي قبل بدء قمة لاسيا والمحيط الهادي في مانيلا عاصمة الفلبين.

ووصف تيرنبول الهجمات التي وقعت في العاصمة الفرنسية باريس يوم الجمعة بأنها ”تذكير واقعي بخطر الإرهاب على كل الدول“. وقال إن أستراليا ستقف جنبا إلى جنب مع واشنطن وباقي الحلفاء في قتال تنظيم الدولة الإسلامية.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below