17 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 20:25 / منذ عامين

الشرطة الفرنسية تنشر صورة للتحقق من هوية أحد مهاجمي استاد فرنسا

عناصر من الشرطة الفرنسية اثناء تفتيش سيارة في باريس يوم الثلاثاء. تصوير: بنواه تيسير- رويترز.

باريس (رويترز) - نشرت الشرطة الفرنسية يوم الثلاثاء صورة لرجل تسعى للتحقق من هويته قالت إنه أحد المفجرين الذين استهدفوا استاد فرنسا يوم الجمعة الماضي.

وأكد مسؤول قضائي أن الصورة تخص رجلا يشتبه بأنه سجل اسمه في اليونان لكن بينما يميل محققون إلى فرضية أن جواز السفر سليم إلا انهم لا يعتقدون أنه يخص المفجر.

وبعد سلسلة الهجمات التي أودت بحياة 129 شخصا في باريس يوم الجمعة الماضي عُثر على جواز سفر سوري بجوار جثة واحد من بين ثلاثة مهاجمين فجروا انفسهم عند الاستاد.

ويحمل جواز السفر اسم أحمد المحمد المولود في العاشر من سبتمبر عام 1990 وهو من إدلب بشمال غرب سوريا.

وقال الادعاء الفرنسي في ذلك الوقت إن الجواز يخضع للفحص لمعرفة إن كان يخص الرجل القتيل لكنهم قالوا إن بصمات أصابع الجثة تتوافق مع بيانات شخص سجل بهذا الاسم باليونان في اكتوبر تشرين الأول 2015.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below