18 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 23:31 / بعد عامين

مستشارة لأوباما: لا يوجد حاليا اي تهديد جدي من الدولة الاسلامية ضد أمريكا

ضابط بمطار في اتلانتا بولاية جورجيا الامريكية يوم الثلاثاء. تصوير: تيم تشابل - رويترز

واشنطن (رويترز) - قالت ليزا موناكو كبيرة مستشاري الرئيس الأمريكي باراك أوباما لشؤون مكافحة الارهاب يوم الأربعاء إن المسؤولين الأمريكيين متيقظون ازاء أي تهديدات محتملة من تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد. لكنها قالت لمحطة ام.اس.ان.بي.سي انه لا يوجد أي "تهديد جدي" ضد الولايات المتحدة حاليا.

وقالت موناكو في مقابلة مع المحطة "لا توجد تقارير تفيد بوجود تهديد جدي ضد واشنطن دي.سي" أو اجزاء أخرى من الولايات المتحدة.

وأضافت موناكو أن الحكومة الأمريكية تجري مراجعات صارمة على طالبي اللجوء السوريين. وأوضحت أن الحكومة فحصت نحو 20 ألف لاجئ سوري أحالتهم الأمم المتحدة منذ عام 2011. وقالت موناكو إن الولايات المتحدة استجوبت من بينهم نحو 7000 شخص ولم تقبل سوى أقل من الفين.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أشرف صديق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below