19 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 13:58 / منذ عامين

حالة الطواريء تسمح للشرطة الفرنسية بحمل السلاح في غير نوبات العمل

شرطيان فرنسيان في دورية في نانتير يوم 18 نوفمبر تشرين الأول 2015. تصوير شارل بلاتيو - رويترز

باريس (رويترز) - قالت الشرطة الفرنسية يوم الخميس إنه سيسمح لأفرادها بحمل السلاح في غير نوبات العمل لحماية المدنيين مادامت فرنسا تطبق حالة الطواريء في أعقاب هجمات باريس.

وقال جيروم بونيه المتحدث باسم الشرطة الفرنسية لتلفزيون (بي.إف.إم) إن رجال الشرطة المتطوعين سيسمح لهم بحمل مسدساتهم "لحماية أنفسهم والناس في الأماكن العامة."

وذكر راديو فرانس إنتير يوم الخميس ان سلطات الشرطة أرسلت مذكرة بذلك إلى كل وحداتها.

وقال جان مارك بيلول مسؤول نقابة رجال الشرطة لتلفزيون إيتيلي "هذا سيسمح لرجال الشرطة في غير نوبات العمل أن يصبحوا قوة إضافية خارج ساعات الدوام."

وذكر أن رجال الشرطة الذين سيحملون أسلحة في غير نوبات العمل سيكون عليهم ارتداء شارة تعرف طبيعة عملهم.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below