19 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 17:19 / بعد عامين

البيت الأبيض: أوباما وأولوند يتعهدان "بالتزام لا يتزعزع" ضد الدولة الاسلامية

مانيلا (رويترز) - قال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما تحدث هاتفيا مع نظيره الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الخميس عن التحقيقات الجارية في هجمات باريس التي وقعت الأسبوع الماضي وكرر الرئيسان ”التزامهما الذي لا يتزعزع بإضعاف وتدمير“ تنظيم الدولة الاسلامية.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما (إلى اليمين) مع نظيره الفرنسي فرانسوا أولوند (إلى اليسار) في ألمانيا يوم 8 يونيو حزيران 2015. تصوير: كيفن لامارك - رويترز

وقال بيان أصدره البيت الأبيض إن الزعيمين سيلتقيان في البيت الأبيض الأسبوع القادم حيث ”سيجريان مباحثات بشأن المضي قدما لهزيمة داعش (الدولة الاسلامية) والمساعدة في إنهاء الصراع في سوريا والتأكد من أننا نبذل قصارى جهدنا لتأمين سلامة مواطنينا من خطر الارهاب.“

وتحدث أوباما مع أولوند هاتفيا أثناء زيارة الرئيس الأمريكي العاصمة الفلبينية مانيلا في ختام قمة لآسيا والمحيط الهادي.

اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below