20 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 15:25 / منذ عامين

تركيا تستدعي سفير موسكو بعد قصف روسي لقرى تركمانية في سوريا

أنقرة (رويترز) - قال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو للصحفيين يوم الجمعة إن تركيا استدعت السفير الروسي احتجاجا على قيام طائرات روسية بقصف ”كثيف“ لقرى التركمان في شمال سوريا.

رئيس الوزراء التركي احمد داوود اوغلو في انقرة يوم 18 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: اوميت بكطاش - رويترز

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن تركيا خلال الاجتماع مع السفير أندريه كارلوف طالبت بوقف فوري للعملية العسكرية الروسية التي تنفذ قرب حدودها.

وقالت وزارة الخارجية ”تم التأكيد على أن التصرفات التي يقوم بها الجانب الروسي لا تمثل حربا ضد الإرهاب بل إنهم يقصفون قرى تركمانية مدنية وقد يؤدي هذا لعواقب وخيمة.“

وتقف أنقرة دائما نصيرة للتركمان السوريين الذين ينحدرون من أصول تركية.

وعبر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان عن قلقه بشأن التدخل المتصاعد لروسيا في الصراع السوري وعن غضبه من الاختراق الروسي للمجال الجوي التركي في أكتوبر تشرين الأول.

وقلبت الغارات الجوية الروسية دعما للرئيس السوري بشار الأسد موازين القوة في الصراع وأثرت بشدة على الهدف التركي المتمثل في إزاحة الأسد من السلطة.

وقالت وزارة الخارجية التركية إن القرى التركمانية تعرضت ”لقصف كثيف“ بواسطة الطائرات الروسية في منطقة باير بوجاق شمال غرب سوريا قرب بوابة يايلاداجي الحدودية في إقليم هاتاي.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below