14 كانون الثاني يناير 2016 / 13:05 / بعد عامين

لندن تعزز عدد أفراد الشرطة المسلحين بعد هجمات باريس

لندن (رويترز) - قالت شرطة العاصمة البريطانية لندن يوم الخميس إنها ستزيد عدد الضباط الذين يحملون أسلحة في القوة التي لا يحمل معظم أفرادها السلاح بواقع الربع تقريبا ليصل عددهم إلى 2800 وذلك في أعقاب هجمات باريس.

ضابط شرطة يحمل سلاحه اثناء تواجده في الخدمة في العاصمة البريطانية لندن يوم 2 يناير كانون الثاني 2016. تصوير: نيل هول - رويترز

ورغم ان ذلك شائع في دول اوروبية يندر مشاهدة أفراد شرطة مسلحين في بريطانيا رغم أنهم نظموا دوريات خلال دورة الألعاب الأولمبية في لندن عام 2012 وأصبح وجودهم أكثر شيوعا في السنوات الأخيرة نتيجة المخاوف من وقوع هجمات.

ووفقا لشرطة العاصمة سيظل أكثر من تسعين في المئة من ضباط شرطة لندن غير مسلحين لكن عدد الضباط الذين يحملون أسلحة سيزيد بواقع 600 فرد.

كما ستزيد القوة بواقع أكثر من الضعف عدد مركبات الرد المسلح في أعقاب هجمات العاصمة الفرنسية باريس في نوفمبر تشرين الثاني التي قتل فيها مسلحون 130 شخصا.

وقال مفتش شرطة العاصمة برنارد هوجان هاو اليوم الخميس ”في الأيام التي أعقبت باريس طلبت من فريقي المسلح أن يزيد عدد مركبات الرد المسلح المتاحة في شوارعنا وهو ما فعلناه.“

وتابع قوله ”والآن قررت أن اتخذ الخطوات لأزيد هذه الأعداد على أساس دائم.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below