21 كانون الثاني يناير 2016 / 21:29 / بعد عامين

أمريكا تأمر جنودها بضرب الدولة الإسلامية في أفغانستان

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) يوم الخميس إن القادة العسكريين الأمريكيين مُنحوا سلطة استهداف مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان في أول أمر من نوعه خارج العراق وسوريا حيث يسيطر المتشددون على أراض في البلدين.

جنود أمريكيون في قاعدة في هلمند بأفغانستان يوم 28 سبتمبر ايلول 2015. تصوير: عمر صبحاني - رويترز.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية الأسبوع الماضي إنها صنفت جناح الدولة الإسلامية في أفغانستان المعروف باسم ولاية خراسان كمنظمة إرهابية أجنبية.

وكان يمكن للقوات الأمريكية سابقا أن تضرب الدولة الإسلامية في أفغانستان لكن في حالات محددة مثل حماية الجنود.

وقال السناتور الجمهوري جون مكين الذي يرأس لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي إن إدارة الرئيس باراك أوباما ”تستيقظ فيما يبدو على حقيقة مفادها أنه بعد أكثر من عام على الحملة الأمريكية فإن تنظيم الدولة الإسلامية ينمو على نطاق عالمي.“

وأبلغ مكين جلسة في الكونجرس يوم الخميس أن التفويض الذي منحه البيت الأبيض للجنود في أفغانستان ضروري للغاية.

وقال الكابتن جيف ديفز المتحدث باسم وزارة الدفاع أنه حدث تعديل في تفويض القوات الأمريكية في أفغانستان لكنه لم يذكر تفاصيل بشأن متى مُنح التفويض.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below