5 شباط فبراير 2016 / 09:29 / بعد عامين

حكومة السويد ترفض انتقادات الأمم المتحدة بشأن مؤسس ويكيليكس

علم الإكوادور على سفارتها في لندن يوم الخميس. تصوير: نيل هال - رويترز

ستوكهولم (رويترز) - رفضت الحكومة السويدية يوم الجمعة نتائج مجموعة عمل تابعة للأمم المتحدة أفادت بأن بقاء جوليان أسانج مؤسس موقع ويكيليكس في سفارة الإكوادور بلندن يصل إلى حد "الاحتجاز التعسفي".

وقالت الحكومة السويدية إن أسانج اختار طوعا البقاء في سفارة الإكوادور منذ 2012.

وأضافت في بيان ردا على هيئة الأمم المتحدة "السلطات السويدية لا دخل لها في قراره البقاء هناك. السيد أسانج حر في مغادرة السفارة في أي وقت."

ولجأ أسانج (44 عاما) للسفارة في يونيو حزيران 2012 لتفادي ترحيله للسويد التي تريد استجوابه بشأن مزاعم بأنه ارتكب جريمة اغتصاب في 2010. وينفي أسانج هذا.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below