11 شباط فبراير 2016 / 12:45 / منذ عامين

مقتل ثلاثة في هجوم على مكتب جمارك في مالي

باماكو (رويترز) - قال متحدث باسم وزارة الدفاع في مالي إن من يشتبه في أنهم متشددون إسلاميون قتلوا اثنين من المدنيين وضابط جمارك وأحرقوا سيارة في هجوم على مكتب جمارك في موبتي بوسط البلاد يوم الخميس.

سيارة للشرطة في مالي تسير جوار الفندق الذي تعرض لهجوم من متشددين في باماكو يوم 20 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير أداما ديارا - رويترز

ووسع متشددون إسلاميون يتمركزون في شمال مالي نطاق عملياتهم في الشهور الأخيرة ونفذوا سلسلة هجمات.

وقتل المتشددون 20 شخصا في هجوم كبير على فندق في عاصمة مالي في نوفمبر تشرين الثاني و30 آخرين في هجوم في عاصمة بوركينا فاسو الشهر الماضي.

وقال بيان لوزارة الدفاع إن سيارة عسكرية اصطدمت يوم الثلاثاء بلغم أرضي في وسط مالي مما أدى لمقتل ثلاثة جنود.

وقال مصدر أمني إن الجماعة الأكثر نشاطا في المنطقة هي القاعدة في المغرب الإسلامي لكن يشتبه في مسؤولية جبهة تحرير ماسينا التي يتزعمها أمادو كوفا عن هجوم موبتي.

وسيطر متشددون إسلاميون على مدن في شمال مالي عام 2012 حتى طردتهم القوات الفرنسية بعد عام. لكن العملية التي بدأت بقيادة القوات الفرنسية منذ ذلك الحين وبعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام فشلتا في وقف الهجمات.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below