24 شباط فبراير 2016 / 05:58 / منذ عام واحد

رئيس بوليفيا يخسر استفتاء على تمديد حكمه

ايفو موراليس رئيس بوليفيا يتحدث في مؤتمر صحفي في قصر الرئاسة في العاصمة لاباز يوم 22 فبراير شباط 2016. تصوير ديفيد ميركادو - رويترز,

لاباز (رويترز) - أكدت لجنة الانتخابات في بوليفيا يوم الثلاثاء أن ايفو موراليس رئيس البلاد خسر استفتاء لتغيير الدستور بهدف البقاء في السلطة لفترة ولاية رابعة.

وأصبح موراليس أول رئيس لبوليفيا من السكان الأصليين في عام 2006 وهو الآن في ولايته الثالثة وقد حاول إقناع البوليفيين بالسماح له بخوض انتخابات الرئاسة مرة أخرى في عام 2019.

وفي حين حافظ موراليس على تأييد قوي بين أولئك الذين ينسبون له الفضل في الحد من الفقر إلا أنه يدفع ثمن اتهامات بالفساد والمحسوبية لاحقت حزبه الاشتراكي علاوة على مخاوف من أن تحركه مخالف للديمقراطية.

وقالت لجنة الانتخابات في بوليفيا بعد فرز أكثر من 99 بالمئة من الأصوات إن الذين صوتوا بلا بلغت نسبته 51.3 بالمئة لتتجاوز نسبة الذين صوتوا بنعم التي بلغت 48.7 بالمئة. وأضافت اللجنة أن الأصوات المتبقية لا تكفي للتأثير على النتيجة الكلية.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أشرف راضي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below