1 آذار مارس 2016 / 03:52 / بعد عامين

أمريكا: مجلس الامن الدولي يصوت يوم‭ ‬الثلاثاء على قرار يشدد العقوبات على كوريا الشمالية

الامم المتحدة (رويترز) - قالت البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة يوم الاثنين إن مجلس الامن الدولي يعتزم إجراء تصويت يوم الثلاثاء على قرار سيوسع بشدة عقوبات الامم المتحدة الحالية على كوريا الشمالية ردا على تجربتها النووية التي أجرتها في السادس من يناير كانون الثاني.

مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة أثناء اجتماع للتصويت على قرار يؤيد اتفاق وقف القتال في سوريا في مقر الأمم المتحدة في نيويورك يوم 26 فبراير شباط 2016 تصوير برندان ماكدرميد - رويترز.

وأبلغ مسؤول بالبعثة رويترز أن التصويت من المتوقع أن يجرى الساعة الثالثة بعد الظهر بتوقيت نيويورك (2000 بتوقيت جرينتش).

وقدمت الولايات المتحدة الاسبوع الماضي إلى المجلس المؤلف من 15 دولة مشروع قرار تفاوضت عليه مع الصين سيشدد بشكل كبير العقوبات على كوريا الشمالية بعد تجربتها النووية وإطلاقها لصاروخ وينشيء ما وصف بأقسى نظام للعقوبات للأمم المتحدة في عقدين.

وكانت واشنطن تأمل بتقديم المشروع إلى اقتراع في مطلع الأسبوع لكن روسيا طالبت بمزيد من الوقت لدراسة النص الذي إتفقت عليه الولايات المتحدة الأسبوع الماضي مع الصين في شراكة غير معتادة ضد بيونجيانج جار وحليف بكين.

ومشروع القرار الذي إطلعت عليه رويترز يطلب من الدول الاعضاء في الأمم المتحدة إجراء عمليات تفتيش إلزامية لجميع الشحنات العابرة في أراضيها من وإلى كوريا الشمالية للبحث عن بضائع محظورة. وفي السابق كانت الدول ملزمة فقط بأن تفعل هذا إذا كان لديها أسباب معقولة للاعتقاد بأنه توجد بضائع محظورة.

وقال دبلوماسي إن تغييرات طفيفة أدخلت على النص لكنه لم يقدم أي تفاصيل.

واستخدمت الولايات المتحدة مفاوضات ثنائية استغرقت حوالي شهرين وشارك في إحدى مراحلها الرئيس باراك أوباما ونظيره الصيني شي جين بينغ لكسب تأييد بكين لاجراءات صارمة بشكل غير معتاد تهدف لحمل كوريا الشمالية على التخلي عن برنامها للأسلحة النووية.

ويسد الاقتراح فجوة في حظر السلاح الذي تفرضه الامم المتحدة على بيونجيانج بحظر جميع واردات وصادرات الأسلحة.

وسيفرض أيضا حظرا لم يسبق له مثيل على نقل كوريا الشمالية لأي مواد قد تساهم بشكل مباشر في قدرات القوات المسلحة الكورية الشمالية للعمليات مثل الشاحنات التي يمكن تعديلها للأغراض العسكرية.

وتشمل الاجراءات الاخرى المقترحة حظرا على جميع إمدادات وقود الطائرات والصواريخ إلى كوريا الشمالية وتضيف إلى القائمة السوداء 17 فردا و12 كيانا كوريا شماليا من بينهم الوكالة الوطنية لتطوير برامج الطيران والفضاء وهى الهيئة المسؤولة عن إطلاق الصاروخ في فبراير شباط.

وأبلغت السفيرة الأمريكية سامنثا باور الصحفيين أن الاجراءات الجديدة -في حالة الموافقة عليها- ستكون ”أشد مجموعة من العقوبات يفرضها مجلس الامن في أكثر من عقدين.“

وتفرض الامم المتحدة عقوبات على كوريا الشمالية منذ 2006 بسبب تجاربها النووية وتجاربها لاطلاق الصواريخ.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below