9 آذار مارس 2016 / 15:06 / بعد عام واحد

مصادر: الجيش التركي ينهي عملياته ضد المسلحين الأكراد في ديار بكر

شرطة مكافحة الشغب تستخدم رشاشات المياه لتفريق محتجين خلال مظاهرة ضد حظر التجول في حي سور بدياربكر جنوب شرقي تركيا يوم 14 ديسمبر كانون الأول 2015. تصوير: سيرتاتش كايار - رويترز.

ديار بكر (تركيا) (رويترز) - قالت مصادر أمنية يوم الأربعاء إن قوات الأمن التركية أنهت عملياتها ضد المسلحين الأكراد في حي سور في ديار بكر كبرى مدن جنوب شرق البلاد بعد أشهر من الصراع الذي تسبب في تدمير مساحات واسعة من المنطقة.

وشهدت منطقة سور- المحاطة بأسوار من العهد الروماني مدرجة على لائحة التراث العالمي- بعضا من أسوأ المعارك بين قوات الأمن وحزب العمال الكردستاني منذ انهيار هدنة استمرت عامين في يوليو تموز الماضي.

وقالت القوات المسلحة إن 271 مسلحا قتلوا خلال المعارك في سور حيث فرض حظر للتجول على مدار الساعة منذ الثاني من ديسمبر كانون الأول قبل عمليات لإزالة خنادق ومتاريس وضعها المسلحون في المناطق السكنية.

وانتهت أيضا العمليات العسكرية في الآونة الأخيرة في عدد من المناطق في جنوب شرق البلاد ذي الأغلبية الكردية كان آخرها في بلدة إيديل قرب الحدود السورية. وقال الجيش يوم الأربعاء إن 120 مقاتلا من حزب العمال الكردستاني قتلوا خلال ثلاثة أسابيع من المعارك هناك.

وفي بلدة يوكسيكوفا القريبة من الحدود الإيرانية فتح مسلحون النار على قوات الأمن أثناء إزالة متاريس وخنادق يوم الأربعاء وفق ما ذكره مكتب حاكم المنطقة. وأضاف أن إطلاق النار أسفر عن مقتل مدني وجرح آخر.

وقتل أكثر من 40 ألف شخص منذ أن بدأ حزب العمال الكردستاني حركة التمرد المسلحة على الحكومة التركية عام 1984.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below