15 آذار مارس 2016 / 09:43 / منذ عام واحد

مقدونيا تعيد نحو 1500 مهاجر إلى اليونان

مهاجرون يعبرون نهرا بالقرب من الحدود اليونانية المقدونية يوم الاثنين. تصوير: ستويان نينوف - رويترز.

سكوبيا/أثينا (رويترز) - أعلنت الشرطة المقدونية أنها أعادت يوم الثلاثاء إلى اليونان حوالي 1500 لاجئ ومهاجر عبروا الحدود يوم الاثنين.

وقال مسؤول في الشرطة إن معظم المهاجرين الذين غادروا مخيما مؤقتا عند بلدة إندوميني الحدودية في شمال اليونان يوم الاثنين والتفوا حول سياج حدودي أعيدوا إلى اليونان مرة أخرى في نفس اليوم أو في شاحنات ليلا.

وقال نائب وزير الدفاع اليوناني ديميتريس فيستاس يوم الثلاثاء إنه لا يستطيع أن يؤكد أو ينفي ما إذا كان المهاجرون الذين غادروا المخيم وعبروا إلى مقدونيا يوم الاثنين قد تمت إعادتهم إلى اليونان.

وقال مراسلون ومسؤولون في جمعيات إغاثة إن المهاجرين تُركوا عند الحدود اليونانية. وأشاروا إلى وجود مهاجرين على جانبي الحدود المقدونية اليونانية.

وسار نحو 1500 مهاجر لساعات في طرق طينية وعبروا نهرا ارتفع منسوب مياهه جراء الأمطار للالتفاف حول سياج حدودي حيث اعتقلتهم قوات الأمن المقدونية فضلا عن نحو 30 مراسلا صحفيا بينهم مصور رويترز.

وقال مصور رويترز إن نحو 600 مهاجر آخرين منعوا يوم الاثنين من العبور إلى مقدونيا وأمضى الكثير منهم الليل في خيام في الجبال اليونانية.

وعلق 12 ألف شخص على الأقل بينهم آلاف الأطفال في معسكر عند بلدة إدوميني الحدودية بعد إقفال مسارهم المؤدي إلى دول الاتحاد الأوروبي في أعقاب إغلاق مقدونيا وغيرها من الدول حدودها على طول مسار غرب البلقان.

ويحاول قادة الاتحاد الأوروبي وقف تدفق اللاجئين والمهاجرين الهاربين من الفقر والحرب في الشرق الأوسط وغيره منذ عام 2015 حتى وصلت أعدادهم إلى أكثر من مليون شخص.

ويتوقع أن يعقد الاتحاد الأوروبي اجتماعا جديدا مع تركيا هذا الأسبوع لإبرام اتفاق يهدف إلى وقف هذه الهجرة الجماعية.

وأكّد رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس يوم الثلاثاء أنه "لا توجد أي فرصة" لإعادة فتح الحدود بين دول البلقان وحث المهاجرين على الانتقال إلى مراكز الاستقبال التي أنشأتها الدولة.

وقال جان فانت لاند المسؤول في منظمة أطباء بلا حدود في إدوميني إن حوالي 400 مهاجر عادوا إلى المخيم في المنطقة.

وأضاف لرويترز "ما زال هناك المئات على الجانبين اليوناني والمقدوني من الحدود."

وتدهورت الأوضاع في مخيم إدوميني بعد أيام من هطول الأمطار الغزيرة ونشبت شجارات هناك في الآونة الأخيرة مع تدافع المهاجرين المعدمين للحصول على الطعام والأخشاب للتدفئة في الوقت الذي كان الكثير منهم ينامون في العراء.

وظهر القلق من انتشار الأمراض مع تشخيص إصابة شخص بالتهاب الكبد الوبائي (أ).

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below