31 آذار مارس 2016 / 14:18 / بعد عام واحد

نواب المعارضة في البرلمان الكيني يقاطعون الرئيس بالصفير

الرئيس الكيني اوهورو كينياتا يصل لحضور جلسة في الجمعية العامة لللاتحاد الافريقي في مقره في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا يوم 31 يناير كانون الثاني 2016. تصوير تيكسا نيجري - رويترز.

نيروبي (رويترز) - قاطع نواب المعارضة في البرلمان الكيني الرئيس اوهورو كينياتا وهو يلقي الخطاب السنوي عن حالة الاتحاد يوم الخميس وأخذوا يصفرون مما دفع رئيس المجلس للتدخل لإعادة النظام.

وتوقف كينياتا عن إلقاء الخطاب بعد وقت قصير من بدئه مع تعالي الصفير.

وهذا أول حادث من نوعه منذ أوائل عام 2008 حين عطل صياح النواب وأسئلتهم جلسة البرلمان بعد انتخابات رئاسية متنازع عليها في ديسمبر كانون الأول عام 2007.

وكان نواب المعارضة قد لمحوا إلى أنهم يفكرون في إظهار اعتراضهم على الحكومة من خلال مقاطعة كلمتة الرئيس بالصفير والصياح.

وأمر رئيس البرلمان جوستين موتوري رجال الأمن بإخراج نواب المعارضة الذين شاركوا في المقاطعة.

واستأنف كينياتا إلقاء الخطاب الذي يذاع على الهواء بعد توقف دام 25 دقيقة.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below