8 نيسان أبريل 2016 / 15:32 / منذ عامين

مقتل شخصين على الأقل في هجوم بقاعدة جوية في تكساس

سان أنطونيو (تكساس) (رويترز) - قال مسؤولون عسكريون والشرطة إن رجلين قتلا عندما أطلق شخص النار على آخر فقتله قبل أن ينتحر فيما يبدو بقاعدة لاكلاند الجوية في سان أنطونيو بولاية تكساس الأمريكية يوم الجمعة بينما ذكرت وسائل إعلام أن طيارا أطلق النار على قائده.

عناصر من قوات الأمن داخل قاعدة جوية في تكساس يوم الجمعة. صورة لرويترز تستخدم في الأغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها لحملات تسويقية أو إعلانية. توزع رويترز الصورة كما تلقتها خدمة لعملائها.

وقال مسؤولون عسكريون ومكتب التحقيقات الاتحادي إن إطلاق النار لم يكن عملا إرهابيا.

وقال البريجادير جنرال روبرت لابروتا القيادي بالقاعدة المشتركة في سان أنطونيو في مؤتمر صحفي إنه تم العثور على مسدسين بموقع الحادث. وأضاف أنه لم يسقط ضحايا في الحادث بخلاف الرجلين وامتنع عن تقديم المزيد من التفاصيل.

وذكرت صحيفة اير فورس تايمز نقلا عن اتصالات داخلية بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) أن طيارا أطلق النار على قائد سرب التدريب في القاعدة. وقال مسؤول بالبنتاجون لشبكة (سي.إن.إن) إن الطيار أطلق النار على قائده.

ولم يؤكد مسؤولون من البنتاجون هذه التقارير.

وقال لابروتا للصحفيين ”تلقينا هذا الصباح اتصالا من الاتصالات التي لا نود أبدا أن نتلقاها.“

وأضاف ”قلوبنا وصلواتنا مع الأسر التي ستتضرر من هذه المأساة.“

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below