25 نيسان أبريل 2016 / 14:47 / بعد عام واحد

مقتل ناشط في حقوق المثليين في هجوم ربما نفذه إسلاميون ببنجلادش

داكا (رويترز) - قالت الشرطة في بنجلادش إن من يشتبه بأنهم متشددون إسلاميون طعنوا حتى الموت ناشطا بارزا في مجال حماية حقوق المثليين وصديقا له في شقة في العاصمة داكا يوم الاثنين.

ووقع الهجوم بعد يومين من مقتل أستاذ جامعي بطريقة مماثلة السبت الماضي في هجوم تنباه تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال معروف حسين سوردار المتحدث باسم دائرة الشرطة في داكا إن خمس أو ست أشخاص توجهوا إلى شقة جولهاس منان (35 عاما) وهو محرر بمجلة ”روبان“ وهي أول دورية للمثليين وثنائي الجنس والمتحولين جنسيا وهاجموه وصديقه بآلات حادة.

ونقل عن شهود أن المهاجمين دخلوا إلى الشقة زاعمين أنهم سعاة كما أصابوا أحد الحراس. وأفاد شهود أن المهاجمين كانوا يرددون هتافات التكبير لدى مغادرتهم مكان الجريمة.

واستنكرت مارشا برنيكات السفيرة الأمريكية الهجوم. وقالت ”نحن نمقت أعمال العنف الحمقاء ونحث حكومة بنجلادش بأقوى العبارات على اعتقال المجرمين المسؤولين عن هذه الجرائم.“

وعمل منان في السابق في السفارة الأمريكية في داكا.

وشهدت بنجلادش ذات الأغلبية المسلمة زيادة في الهجمات العنيفة خلال الأشهر القليلة الماضية واستهدف في أكثرها نشطاء ليبراليون وأعضاء طوائف مسلمة تمثل أقليات ومن يدينون بعقائد أخرى.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية- تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below