12 أيار مايو 2016 / 21:47 / بعد عام واحد

فرنسا تدعو للتحقيق في اختفاء جنود تشاديين

جنود تشاديون يتقدمون في بلدة تشادية استعادوها من جماعة بوكو حرام. صورة من أرشيف رويترز.

دكار (رويترز) - دعت فرنسا يوم الخميس لإجراء تحقيق في اختفاء جنود تشاديين منذ الانتخابات الرئاسية التي أجريت الشهر الماضي في الدولة التي كانت مستعمرة لها في أفريقيا.

وأبلغت جماعات حقوق الإنسان عن حالات اختفى فيها جنود أو حبسوا في زنزانة أو تعرضوا للضرب علنا لمخالفتهم أوامر بالتصويت للحزب الحاكم في الانتخابات التي جرت في العاشر من أبريل نيسان والتي فاز فيها إدريس ديبي بولاية خامسة.

وقالت بلقيسة إيدي سيدو وهي في حملة أفريقيا الوسطى لمنظمة العفو الدولية لرويترز إن أكثر من 30 جنديا مفقودون حاليا وأضافت "كل يوم يأتي إلينا أناس ويقولون إن أخبار أحد أقاربهم انقطعت والعدد في تزايد."

وقال رومان نادال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية للصحفيين "فرنسا مثل شركائها الدوليين قلقة من حالات الاختفاء بين الجنود التشاديين التي أبلغت عنها جماعات حقوق الإنسان. نريد تحقيقا من السلطات التشادية لإلقاء الضوء على هذه الحالات."

وتقول السلطات إن الجنود المفقودين أرسلوا في مهمة. وظهر أربعة منهم في 21 من أبريل نيسان على التلفزيون الوطني.

إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below