السجن 38 عاما لمراهق أمريكي أدين بقتل مهاجر عراقي في تكساس

Tue May 24, 2016 7:20pm GMT
 

دالاس (رويترز) - قضى محلفون في دالاس بسجن مراهق أمريكي 38 عاما يوم الثلاثاء بعد إدانته بقتل مهاجر عراقي وهو يلتقط صورا مع عائلته وهم يتابعون هطول الجليد لأول مرة في حياتهم.

وأدانت هيئة المحلفين يوم الاثنين الشاب نيكريون نيلون وعمره 19 عاما بقتل أحمد الجميلي (36 عاما) في مارس آذار الماضي 2015 قرب محل سكنه.

ولم يكن مر على وصول الجميلي للولايات المتحدة سوى ثلاثة أسابيع واعتقدت السلطات أن الحادث ربما يمثل جريمة كراهية. وبعدها أكدوا أن نيلون لم يكن يعرف الانتماء العرقي للجميلي وقال إنه ربما كان يحاول الانتقام من إطلاق نار منفصل وقع عند شقة صديقته.

وقال مدعون إن نيلون أطلق 14 طلقة من بندقية طراز ايه.كيه-47 أصابت إحداها الجميلي في الصدر في ساحة انتظار السيارات بالمبنى الذي كان يقطنه مع أسرته.

وهرع الجميلي إلى شقته حيث انهار وأعلنت وفاته بعد ذلك في مستشفى محلي.

وقالت علياء سالم المديرة التنفيذية للفرع المحلي لمجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية للصحفيين بعد حكم الإدانة "لا يمكن تصور أن شخصا حضر إلى هذا البلد من أجل بداية جديدة لكنه حرم منها بهذه الطريقة المروعة."

وواجه نيلون احتمال السجن لمدة 99 عاما وحكمت عليه نفس هيئة المحلفين التي أدانته. ولم يتسن على الفور الوصول لمحامي نيلون للحصول على تعليق.

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)