27 أيار مايو 2016 / 09:12 / بعد عام واحد

أوباما يضع إكليلا من الزهور على نصب للسلام في زيارة تاريخية لهيروشيما

هيروشيما (اليابان) (رويترز) - وضع الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي أصبح أول رئيس أمريكي في منصبه يزور مدينة هيروشيما اليابانية إكليلا من الزهور في موقع أول تفجير نووي شهده العالم يوم الجمعة في بادرة رمزية تأمل طوكيو وواشنطن أن تسلط الضوء على تحالفهما وإنعاش مساعي التخلص من الأسلحة النووية.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يصافح رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بعد ان وضع إكليلا من الزهور على نصب للسلام في هيروشيما يوم الجمعة. تصوير كارلوس باريا - رويترز

وتسببت قنبلة نووية في مقتل الآلاف على الفور يوم السادس من أغسطس آب عام 1945 ونحو 140 ألفا بحلول نهاية العام. وسقطت قنبلة نووية ثانية على مدينة ناجازاكي يوم التاسع من أغسطس آب 1945 واستسلمت اليابان بعدها بستة أيام.

ويرى معظم الأمريكيين أن قصف هيروشيما وناجازاكي كان ضروريا لإنهاء الحرب وإنقاذ الأرواح رغم أن بعض المؤرخين يشككون في هذه الرؤية. ويعتقد معظم اليابانيين أن القصف لم يكن له مبرر.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below