30 أيار مايو 2016 / 12:27 / بعد عام واحد

الاتحاد الأوروبي: زيارة يونكر لروسيا لا تتعارض مع سياسة العقوبات

علم الاتحاد الأوروبي يرفرف أمام مبنى المستشارية في برلين يوم 29 أبريل نيسان 2016. تصوير: فابريتسيو بنشه - رويترز

بروكسل (رويترز) - قال متحدث يوم الاثنين إن زيارة رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر لروسيا الشهر المقبل لا تتعارض مع سياسة العقوبات التي ينتهجها التكتل تجاه موسكو بسبب دورها في الصراع في أوكرانيا.

وسيحضر يونكر منتدى على غرار دافوس في مدينة سان بطرسبرج في يونيو حزيران في أول زيارة له لروسيا بصفته رئيس المفوضية وفي وقت سيقرر فيه التكتل المؤلف من 28 دولة إن كان سيواصل فرض العقوبات على موسكو بسبب أوكرانيا.

وقال مارجاريتيس شيناس المتحدث باسم المفوضية خلال مؤتمر صحفي يوم الاثنين إن الاتحاد الأوروبي سيلتزم بسياسة العقوبات تجاه روسيا وإن العقوبات لن ترفع إلا عندما تفي موسكو بالتزاماتها ضمن اتفاقات مينسك للسلام المتعلقة بأوكرانيا.

ورفض شيناس القول إن كان يونكر سيلتقي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وفرض الاتحاد الأوروبي العقوبات على روسيا بعد أن ضمت موسكو شبه جزيرة القرم الأوكرانية لأراضيها في مارس آذار 2014 ووسع العقوبات بعد ذلك بسبب دعم الكرملين للانفصاليين المؤيدين لروسيا الذين يحاربون قوات كييف في شرق أوكرانيا.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below