9 حزيران يونيو 2016 / 08:52 / بعد عام واحد

حصري-وارين حليفة كلينتون تبحث فكرة ترشحها نائبة لها

السناتور الأمريكية إليزابيث وارين في صورة من أرشيف رويترز.

نيويورك/واشنطن (رويترز) - قال أشخاص مقربون من السناتور الأمريكية إليزابيث وارين لرويترز إنها تدرس فكرة ترشحها نائبة للمرشحة الديمقراطية المحتملة في انتخابات الرئاسة هيلاري كلينتون لكنها تلمس عقبات تعترض هذا الخيار.

وذكر أحد المصادر أن وارين تخشى الانضمام إلى كلينتون في بطاقة انتخابية واحدة لأسباب منها التشكك في أن ترشح امرأتين سيمنح الديمقراطيين فرصة أفضل لهزيمة المرشح الجمهوري المفترض دونالد ترامب.

ويجري مستشارو وارين -وهي منتقدة قاسية لسياسات وول ستريت وشخصية تحظى بالشعبية في أوساط الديمقراطيين التقدميين- اتصالات مكثفة مع فريق حملة كلينتون وتقول المصادر إن المحادثات أصبحت أكثر كثافة في الأسابيع القليلة الماضية. وأضافت المصادر أن وارين ألمحت لمقربين منها أنها مهتمة بفكرة أن تصبح نائبة لكلينتون لكنها لم تناقش الأمر لا مع كلينتون (68 عاما) ولا مع أي شخص آخر من حملتها.

ووارين (66 عاما) كانت من أشد الديمقراطيين انتقادا لترامب (69 عاما) وتقول المصادر إن أولويتها هي المساعدة في هزيمة المرشح الجمهوري المفترض في الانتخابات التي تجري يوم الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

كما أن وارين ملتزمة بطرح أجندتها السياسية الخاصة التي وصفتها المصادر بأنها "أكثر تقدمية" من مواقف كلينتون الوسطية. وتخشى وارين أن يكون صوتها كنائبة للرئيس أو كوزيرة أقل تأثيرا عما هو عليه الآن في مجلس الشيوخ فيما يتعلق بقضايا تمثل أولوية بالنسبة لها مثل معالجة التفاوت في الدخول.

واتهمت وارين في الماضي كلينتون بالتخلي عن دعمها لتعزيز تشريعات الإفلاس لاسترضاء وول ستريت.

*"دونالد..استعد"

ذكر أحد المصادر أن التصديق على ترشيح كلينتون قد يحدث خلال أسبوع أو اثنين. وتدعو كلينتون إلى وحدة الحزب الديمقراطي. وفي مطلع الأسبوع رددت وارين هذه الدعوة في تغريدة على تويتر وأكدت أهمية تكاتف الحزب لهزيمة ترامب.

وقالت في تغريدتها "دونالد..استعد نحن قادمون."

وظلت وارين التي تمثل ماساتشوستس في مجلس الشيوخ الأمريكي على الحياد في بداية السباق الديمقراطي وكانت المرأة الوحيدة في المجلس التي لم تلق بثقلها خلف أول مرشحة في الانتخابات الرئاسية عن حزب كبير.

وفي حال انضمامها لبطاقة كلينتون الانتخابية فقد تساعد في تحفيز التقدميين وتكسب أصوات أنصار بيرني ساندرز منافس كلينتون وهو سناتور ديمقراطي من فيرمونت له أفكار اشتراكية. وتنسجم دعوات ساندرز لكبح جماح وول ستريت وتفكيك البنوك الكبرى مع آراء وارين.

واكتسب الخلاف الدائر مع ترامب زخما على مواقع التواصل الاجتماعي وكتبت وارين سلسلة من التعليقات وصفت فيها رجل الأعمال وقطب العقارات بأنه عنصري مولع بالجنس ويعاني من رهاب الأجانب وقالت إنها ستخوض معركة لتصمن أن "المزيج السام من الكراهية وانعدام الأمن الذي يمثله لن يصل أبدا إلى البيت الأبيض."

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below