13 حزيران يونيو 2016 / 19:27 / بعد عام واحد

مقتل جندي أوغندي في معركة بالأسلحة النارية في قاعدة إقليمية للشرطة

جندي أوغندي يمسك بسلاحه في كمبالا يوم 15 فبراير شباط 2016. تصوير: جيمس أكينا - رويترز.

كمبالا (رويترز) - قالت الشرطة الأوغندية يوم الاثنين إن جنديا واحدا على الأقل قتل وأصيب سبعة آخرون حينما هاجم مسلحون مقرا إقليميا للشرطة في شمال أوغندا في محاولة لتحرير سجين هناك.

وقال كالي كايهورا إن السجين المقصود هو أولا دان أوديا المحتجز بتهم القتل والإرهاب تتصل بهجوم على موقع محلي للشرطة في 27 مايو أيار.

وتقول المعارضة إن عشرات الأشخاص اعتقلوا في الشهور الأربعة التي أعقبت إعلان فوز الرئيس يوويري موسيفيني بفترة رئاسة جديدة في 18 فبراير شباط. وكثيرا ما اشتبك محتجون مع رجال الشرطة.

وأضاف كايهورا أن الهجوم الذي وقع في جولو التي تعد كبرى بلدات شمال أوغندا وقع في الثامنة مساء يوم الأحد (1700 بتوقيت جرينتش) حينما جاء مسلحون بسيارة نقل صغيرة مطلقين النار ومحاولين مهاجمة مركز الشرطة "لتحرير وتهريب أحد المشتبه بهم".

وأضاف "قامت قوة مشتركة من الشرطة والقوات المسلحة بصد العصابة المهاجمة."

وقالت الشرطة إن ستة من أفراد الأمن ومدني أصيبوا في الهجوم. وجمع رجال الأمن ثماني قطع من الأسلحة وذخيرة تركها المهاجمون حينما لاذوا بالفرار.

إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية - تحرير سامح البرديسي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below