وزير خارجية بريطانيا يدعم تيريزا ماي لرئاسة الوزراء

Mon Jul 4, 2016 8:58am GMT
 

لندن (رويترز) - دعم وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند يوم الاثنين وزيرة الداخلية تيريزا ماي لتصبح رئيسة الوزراء في البلاد قائلا إنها تتمتع بالواقعية اللازمة للتوصل لأفضل اتفاق ممكن فيما يتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال هاموند الذي نظم حملة من أجل التصويت لصالح البقاء في الاتحاد الأوروبي إن رئيس الوزراء القادم يجب أن يحقق توازنا بين استمرار الوصول إلى السوق الأوروبية الموحدة في أعقاب تصويت بريطانيا الشهر الماضي في استفتاء لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي وبين الحد من حرية الحركة.

وقال لصحيفة ذا ديلي تلجراف "الحركة غير المقيدة لمواطني الاتحاد الأوروبي كما كانت تسري حتى الآن لم تعد مطروحة بعد الآن على المائدة.

"يجب أن نعطي الأولوية لتأمين أفضل وصول ممكن للشركات البريطانية للسوق الموحدة فيما يتعلق بالسلع والخدمات ولكن في إطار القيود المفروضة علينا جراء هذا الواقع السياسي."

وماي هي أبرز المرشحين لخلافة ديفيد كاميرون بعد أن أعلن استقالته في أعقاب ظهور نتيجة الاستفتاء لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وأقرب منافسي ماي هما أندريا ليدسوم ومايكل جوف اللذان كانا يؤيدان حملة لصالح التصويت للخروج من الاتحاد الأوروبي. وسيجري النواب المحافظون أول جلسة تصويت لهم بشأن من يحل محل كاميرون يوم الثلاثاء.

وقال هاموند "للتوصل لأفضل اتفاق نحتاج يدا ثابتة وأعصابا فولاذية وحكما سليما... الاتفاق الذي نتوصل إليه ويتعلق عليه مستقبل بريطانيا الاقتصادي يعتمد على تمتع رئيس وزرائنا المقبل بهذه الصفات.

"ولهذا أدعم تيريزا ماي بصفتها أفضل شخص قادر على حماية مصالح بلادنا في مثل هذه الأوقات العصيبة."

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

 
وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي في لندن يوم 30 يونيو حزيران 2016. تصوير: ديلان مارتينز - رويترز